محطة24 – وكالات

صدرت اليوم الاثنين مذكرة توقيف بحق رئيس نادي باوك سالونيكي اليوناني إيفان سافيديس لدخوله أرض ملعب مباراة فريقه ضد ضيفه (أيك أثينا) مسلحا بمسدس.

وسافيديس رجل أعمال يوناني روسي، يحمل رخصة حمل مسدس، إلا أن البحث جار لتوقيفه على خلفية مخالفته القوانين ودخول أرض الملعب.

وكانت المباراة في الدوري اليوناني انتهت ليل الأحد بفوضى عارمة، بعد دخول عدد من مسؤولي باوك الى أرض الملعب، احتجاجا على قرار من الحكم بعدم احتساب هدف لصالحه في اللحظات القاتلة من المباراة.

وجمع اللقاء بين فريقين يتنافسان على صدارة الدوري المحلي، ووصل الى الدقيقة 90 بتعادل سلبي. الا ان مدافع باوك فرناندو فاريلا تمكن في اللحظات القاتلة من تسجيل هدف يمنح فريقه الصدارة في ترتيب الدوري اليوناني، الا ان الحكم الرئيسي يورغوس كومينوس ألغاه بداعي التسلل.

وأثار القرار غضب مسؤولي نادي سالونيكي الذين نزلوا الى أرض الملعب للاحتجاج.

وبحسب وسائل الاعلام اليونانية، تدرس الحكومة بشكل جدي تعليق كل مباريات الدوري في انتظار خطوات قضائية بشأن العنف في المباريات.

ومن المقرر ان يلتقي نائب وزير الرياضة يورغوس فاسيلياديس رئيس الوزراء أليكسيس تسيبراس الاثنين.

ونقلت وكالة أثينا الاخبارية عن وزير الداخلية بانوس سكورليتيس قوله “لا حاجة للكلام، بل لاتخاذ تدابير قاسية (…) المشاهد التي رأيناها تؤذي كرة القدم اليونانية. دخول شخص الى أرض الملعب مع مسدس غير مقبول”.