محطة24

 

كشف الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، ورئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أن هناك محاولات متواصلة للتشويش على الحكومة وعرقلة خطواتها وتقدمها، مضيفا أنه ” كاين اللي باغي يدير العصا في الرويضة للحكومة”.

في المقابل، شدد العثماني، الذي كان يتحدث مساء السبت 17 مارس الجاري، في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوطني الخامس لحزب المصباح بجهة سوس ماسة، على أن حكومته  لن تستسلم لهاته العراقيل والعوائق التي تعترضها، مؤكدا أنها  ستقاوم وستسير بالبلاد إلى الأمام وستستمر في جعل خدمة الوطن فوق كل اعتبار.

ونفى أمين عام حزب العدالة و التنمية، سعد الدين العثماني، صحة ما يتردد بين الفينة و الأخرى من أنباء ، بخصوص وجود خلاف بينه وبين الأمين العام السابق للحزب، عبد الإله ابن كيران، مؤكدا أنه “يكن له كل التقدير والاحترام”.

العثماني، قال أنه “على خلاف ما يشاع من أخبار ، فإن مكانة ابن كيران في الحزب لا يمكن أن تتراجع”، مشددا على أن كل ما ينشر من إشاعات بهذا الخصوص هي “مجرد أكاذيب”.

وتابع الأمين العام، أن ” ابن كيران أخ وصديق وحبيب منذ أكثر 40 سنة وستظل الأخوة ثابتة بيننا في المستقبل”، مشيرا إلى أنه ما يزال يتشاور معه، في كثير من المرات، سواء في عدد الملفات المتعلقة بالحزب أو بالحكومة، قبل أن يستدرك بالقول: “يمكن في بعض الفترات أن تكون هناك بعض الاختلافات في وجهات النظر، لكن ذلك عادي”.