محطة24 – هبة الإدريسي

علمت محطة24 من مصادر مطلعة، أن القطاع الصحي بإقليم صفرو، يعيش على إيقاع التدهور، وأن بعض المستوصفات بالمراكز الحضرية والقروية تشهد فوضى كانت لها تداعيات مؤلمة بتسجيل وفاة مولودتين جراء غياب الأوكسجين.

وحسب نفس المصادر، أن الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان، من خلال فرعها في “المنزل”، دعت المسؤولين إلى التدخل العاجل لحل الوضع الصعب، مشيرة إلى أن بعض المرافق في صفرو تعرف غياب أطباء وممرضين، وأن متدربين من معاهد خاصة يتكلفون بأدوار لا تدخل ضمن اختصاصاتهم.