محطة24

من المرتقب، أن تشرع السلطات الإسبانية، وابتداء من الموسم المقبل، في استقبال عدد أكبر من العاملات المغربيات اللواتي يشتغلن بشكل موسمي في حقول الفراولة بالجارة الشمالية.

وحسب ما أفادت به وسائل إعلام إسبانية، فإن أصحاب الضيعات الإسبان راضين جدا عن عمل الفلاحات المغربيات، حيث طلبوا من وزارة الشغل تمديد الاتفاقية التي تربطها بنظيرتها المغربية وتوسيعها لتشمل أعداد أكبر من العاملات ولمدة ستصل هذه المرة إلى 6 أشهر بدل 4.

 

للإشارة، فإن عدد الفلاحات الموسميات المغربيات اللواتي تم اختيارهن هذه السنة بلغ 11 ألفا، حيث بدأن بالتوجه نحو حقول منطقة هويلفا منذ شهر مارس الماضي.