محطة24 – عبدو الايوبي

ترأس السيد الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، يوم الأربعاء 04 يوليوز 2018 بمقر المجلس، اجتماعا لمجموعة العمل الموضوعاتية المكلفة بالمساواة والمناصفة.

خلال هذ اللقاء الذي تم فيه انتداب السيدة تورية فراج رئيسة للمجموعة خلفا للسيدة بثينة قروري، ثمن السيد رئيس مجلس النواب العمل البناء للمجموعة مشيدا بالانخراط الجماعي للسيدات النائبات العضوات في إنجاح عمل المجموعة ومبرزا أهمية التوافق الذي تعتمده المجموعة في تدبير شؤونها.

وأوضح السيد المالكي أهمية المقاربة التشاركية في القضايا المجتمعية، مضيفا أن الاستقرار والأمن الذين تنعم بهما المملكة المغربية يعتبران ركيزة أساسية للإصلاح الذي انخرطت فيه بلادنا، وأردف أن المرأة تلعب دورا أساسيا في حماية المكتسبات الديمقراطية.

وقد خصص هذا الاجتماع لتسطير برنامج عمل المجموعة للفترة المقبلة، حيث تم الاتفاق على تثمين ما تم إنجازه في المرحلة السابقة، مع اعتماد موضوع التعاونيات والاقتصاد التضامني، الذي يمس شريحة كبيرة من النساء المغربيات، كموضوع ستنكب المجموعة على دراسته. كما شكل اللقاء مناسبة لبحث المقترحات الكفيلة بإعطاء مزيد من الدينامية لعمل المجموعة.

وقد ثمن السيد رئيس مجلس النواب وأعضاء المجموعة العمل المتميز الذي قامت به السيدة بثينة قروري إبان فترة رئاستها للمجموعة، وأعربوا عن تمنياتهم بالتوفيق والنجاح للرئيسة الجديدة السيدة توريه فراج، مع الاتفاق على مواصلة نهج أسلوب التشاور والحوار.

ووفق النظام الداخلي للمجلس، فإن المجموعة الموضوعاتية المكلفة بالمساواة والمناصفة، يُناط بها إجراء دراسات وتقديم اقتراحات وتوصيات لتفعيل المبادرة التشريعية لأعضاء المجلس وتطوير أداء المجلس وأجهزته في مجالي مراقبة العمل الحكومي وتقييم السياسات العمومية فيما يتعلق بالمساواة والمناصفة وإدماج مقاربة النوع.