محطة24 – عبداللطيف الكامل

 

مرة أخرى، تتواصل حوادث السير المميتة لتحصد المزيد من العاملات الزراعيات بإقليم اشتوكة أيت باها، بعدما شهدت طريق أيت عميرة، يوم الأحد 8 يوليوز 2018، حادثة سير خطيرة نجمت عن انقلاب سيارة لنقل العاملات الزراعيات.

وقد خلفت هذه الحادثة الخطيرة وفاة شخص واحد واصابة 17 آخرين، حالة أربعة منهم خطيرة، وذلك بسبب انفجار العجلة الأمامية للسيارة مما جعل السائق يفقد التحكم في العربة لتنقلب السيارة على قارعة الطريق.

هذا وهرعت عناصرالدرك الملكي ورجال الوقاية المدنية بعين المكان، بعد إشعارها بالموضوع، حيث تم نقل الضحايا من الجرحى إلى المستشفى الإقليمي المختار السوسي بمدينة بيوكرى.

فيما نقل الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، كما فتحت السلطات المعنية تحقيقا لمعرفة ملابسات وحيثيات هذه الحادثة المميتة.