محطة24

بعدما شاع خبر وفاة الفنان الكبير ميمون الوجدي صباح اليوم الاثنين على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي خاصة “الفايسبوك”، خرجت زوجته لتنفي كل هذه الإشاعات، معلنة أن ميمون يخضع للعلاج حاليا بالمستشفى العسكري بالرباط.

وليست المرة الأولى التي يقتل فيها “الفايسبوك” الفنان الكبير الشاب ميمون الوجدي، بل إن تدهور صحته بشكل مستمر، ساهم في تناسل الإشاعة، وتضطر في كل مرة زوجته لنفي هذه الأخبار الزائفة وتؤكد أنه حي يرزق.

وكانت وزارة الصحة، أعلنت في وقت سابق، التكفل بعلاج الفنان الكبير ميمون الوجدي، الذي يعاني من  مرض السرطان، ويخضع للعلاج قبل أسابيع. وبحسب وثيقة وقعها وزير الصحة، أنس الدكالي، فإن وزارته ستتكفل بمصاريف علاج الفنان ميمون الوجدي.

وكان الفنان عبد العزيز الستاتي، قد دعا الفنانين المغاربة إلى المشاركة في حفل خاص نهاية الشهر الجاري، في مدينة الرباط، من أجل مساعدة ودعم الفنان ميمون الوجدي، الذي يعاني منذ فترة من مضاعفات مرض السرطان.