محطة24

افتتحت، مساء الثلاثاء بمسرح محمد السادس بوجدة، فعاليات المعرض العربي السادس للطوابع البريدية، الذي ينظمه بريد المغرب بشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال.
ويندرج هذا المعرض، الذي يتواصل إلى غاية 11 أكتوبر الجاري، ضمن فعاليات “وجدة عاصمة الثقافة العربية للعام 2018” التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.
ويستضيف هذا الحدث 11 بلدا عربيا ممثلا بفاعليه في مجال البريد، ضمنهم البريد الفلسطيني، ضيف شرف هذه الدورة.
وفي افتتاح هذه الفعالية التي حضرها والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد معاذ الجامعي، جرى رفع الستار عن الطوابع البريدية الصادرة تخليدا لحدث “وجدة عاصمة الثقافة العربية للعام 2018”.
وقال وزير الثقافة والاتصال محمد الأعرج، في كلمة بالمناسبة، إن إصدار الطوابع البريدية المخلدة لحدث “وجدة عاصمة الثقافة العربية” من خلال لوحات فنية رسمت بلمسة إبداعية مكونات من تراث المدينة يعد “حدثا ثقافيا بالغ الأهمية، لأنه يمكن من حفظ هذا الحدث الثقافي في سجل الأحداث الثقافية الاستثنائية التي عرفتها مدينة وجدة”.
وأضاف أن من شأن إصدار هذه الطوابع أن يجعل منها “وثائق تاريخية نادرة.. تؤثث ذاكرة الأجيال المتعاقبة”.
من جانب آخر، أكد الوزير أن هذا المعرض يمثل فرصة استثنائية لاطلاع جمهور الجهة الشرقية على أندر مجموعات الطوابع البريدية على صعيد البلدان العربية، لافتا إلى أن المحترفات المقترحة ضمن برنامج هذه التظاهرة ستمكن الأطفال والشباب من التعرف عن قرب على مراحل إعداد الطابع البريدي وعلى قيمته الثقافية.