محطة24

يحلّ النجم الكندي كيانو ريفز بمدينة مراكش، في أواخر الشهر الجاري، لتصوير مشاهد من الجزء الثالث من فيلم “جون ويك” الذي يندرج ضمن الإنتاجات العالمية الكبيرة التي يشرف عليها المنتج الأمريكي، جيف واكسمان، ومواطنه المخرج شاد ستالسكي.

 

وحسب الموقع الإلكتروني للمركز السينمائي المغربي، فإن تصوير هذه المشاهد سيستمر إلى بداية دجنبر المقبل بالعديد من المدن المغربية منها مكناس، والرباط، والقنيطرة، والدارالبيضاء، ومراكش، وورززات، وفاس، وأرفود، ومرزوكة، والرشيدية، والصويرة.

 

ومن خلال المعلومات التي كشفت عنها الشركة المنتجة، فإن ميزانية هذا الجزء الذي تم تصوير أجزاء منه في نيويورك، ولوس أنجلوس، تصل إلى 50 مليون دولار.

 

وضم “جون ويك” بالإضافة إلى كاينو ريفيز، نجوما عالميين، تحفل بأخبارهم العديد من وسائل الإعلام العالمية، مثل روبي روز، أيان ماكشين، هيرويوكي سانادا، لورنس فيشبرون، وتوبياس سيغال، وجون لوجيزامو، ريكاردو سكامارسيو، بيري يانج، فرانكو نيرو، وغيرهم، حيث يصل عدد أفراد الطاقم التمثيلي الرئيسي إلى ما يزيد على 75 شخصا، بخلاف الشخصيات الثانوية، والأطقم الفنية، وسواها.

 

وسيعرض الفيلم في القاعات السينمائية ابتداء من 19 ماي 2019، وتصدر الجزء الأول والثاني من الشريط إيرادات السينما الأمريكية.

 

وكيانو ريفز معروف في الوطن العربي بشكل كبير لدوره الرئيسي في ثلاثية أفلام ذا ماتريكس (The Matrix Trilogy)، الذي أنقذ من خلاله البشرية من استعباد الآلات في ثلاثية “ذا ماتريكس”، كما أنقذ حافلة من الانفجار في “ذا سبيد”، وانتقم لكلبه في “جون ويك”.