محطة24

أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن الإنتاج الوطني من الطاقة الكهربائية ارتفع بنسبة 6,4 في المائة عند متم غشت 2018، مقابل ارتفاع بنسبة 2,9 في المائة السنة الماضية.

وأوضحت المديرية، في مذكرة حول الظرفية، أن هذا الارتفاع يعزى إلى زيادة إنتاج القطاع الخاص بـ 5,8 في المائة (بعد ناقص 1,1 في المائة عند متم غشت 2017)، وزيادة إنتاج المشاريع التي تمت بلورتها في إطار القانون 09-13 المتعلق بالطاقات المتجددة بـ 63,9 في المائة (بعد زائد 14,2 في المائة)، مقرونة بزيادة إنتاج المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ب 4,2 في المائة، والذي استفاد من الأداء الجيد لإنتاج الطاقة المائية (زائد 19,4 في المائة).

وبخصوص استهلاك الطاقة الكهربائية، أشارت المديرية إلى أنه سجل انخفاضا بنسبة 2,6 في المائة خلال الأشهر الثمانية الأولى من 2018، بعد تسجيله زيادة بنسبة 4,3 في المائة السنة الماضية، مبرزة أن هذا الانخفاض يعزى إلى انخفاض مبيعات الطاقة ذات التوتر العالي جدا، والعالي والمتوسط بنسبة 3,5 في المائة (بعد زائد 4,5 في المائة عند متم غشت 2017)، موزاة مع شبه استقرار في مبيعات الطاقة ذات التوتر المنخفض (0,2 في المائة بعد 3,3 في المائة عند متم غشت 2017).

 

وفيما يخص رصيد المبادلات من الطاقة الكهربائية مع الجزائر وإسبانيا، أبرزت مديرية الدراسات والتوقعات المالية أنه انخفض بنسبة 33,6 في المائة عند متم غشت 2018، نتيجة انخفاض حجم الطاقة المستوردة بـ 32,2 في المائة وارتفاع الصادرات بـ 27,1 في المائة، وذلك أخذا بعين الاعتبار شبه استقرار في حجم الطاقة الصافية (ناقص 0,3 في المائة بعد زائد 4,8 في المائة السنة المنصرمة).