محطة24

قالت منظمة الشرطة الدولية (الانتربول)، أمس الثلاثاء، إن عمليات مداهمة منسقة للشرطة في 116 دولة أسفرت عن مصادرة 500 طن من العقاقير الطبية غير القانونية المتاحة عبر الانترنت، من بينها أدوية سرطان مغشوشة وأقراص مسكنة للآلام مغشوشة ومحاقن طبية غير قانونية.
وقالت منظمة (الانتربول) التي تتخذ من مدينة ليون الفرنسية مقرا إن العملية أدت إلى القبض على 859 شخصا ومصادرة عقاقير طبية من المحتمل أن تكون خطيرة تقدر قيمتها بنحو 14 مليون دولار.
وأضافت المنظمة “أدت العملية التي ركزت على خدمات التوصيل التي تستغلها شبكات الجريمة المنظمة إلى إغلاق 3671 رابطا إلكترونيا من بينها مواقع على الإنترنت وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي وأسواق إلكترونية”.
وتزايدت في السنوات القليلة الماضية تجارة الدواء غير القانونية على الإنترنت مع تنويع العصابات الإجرامية لأساليبها وسعيها لاكتشاف زبائن جدد من خلال الإنترنت.
وهذه ثاني عملية كبيرة تتعلق بالعقاقير الطبية ينفذها الانتربول خلال هذا الشهر.