محطة24 – عبداللطيف الكامل

 

طالبت المعارضة بالمجلس البلدي لمدينة الكردان بإقليم تارودانت من عامل الإقليم فتح تحقيق نزيه في مسألة استغلال حافلة المجلس لأغراض شخصية “حفل زفاف” من طرف نائبة الرئيس المدعوة “ن، ز”.

واستندت المعارضة حسب الشكاية الموجهة إلى عامل الإقليم (حصلنا على نسخة منها) على شريط فيديو يوثق لإستغلال حافلة الجماعة الترابية ليلة 28 أكتوبر 2018، للتنقل من الكردان إلى أولاد برحيل.

كما استندت على شهادة نائب الرئيس المكلف بالآليات (ب،أ) الذي أكد أن الحافلة تم منحها لنائبة الرئيس دون علمه، وبدون ابتاع المسطرة القانونية المعمول بها في هذا المجال.

ومن جانب آخر،أ كدت المعارضة أنها أجرت معاينة صباح يوم 30 أكتوبر 2018، بمصلحة الشؤون الإقتصادية والإجتماعية، حيث اتضح لها من خلال برنامج الأسبوع للحافلة المعنية غياب أية إشارة تدل على استعمال الحافلة في التاريخ المشار إليه أعلاه.

ولهذا طالبت المعارضة بإيفاد لجنة تحقيق في هذه النازلة الخطيرة التي تشوب تدبير شؤون الجماعة، خاصة أن باشا الكردان لم يتم إخباره من طرف الجمعية التي يدعي الرئيس أنها استفادت من الحافلة بناء على طلبها.