محطة24

 

تنظم الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، وبرئاسة السيد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، المناظرة الوطنية الأولى حول الحماية الاجتماعية تحت شعار:”جميعا من أجل منظومة مندمجة ومستدامة للحماية الاجتماعية” وذلك يومي 12و13 نونبر 2018 بقصر المؤتمرات محمد السادس الدولي بالصخيرات.

وذكر بلاغ توصلت محطة24 بنسخة منه، ان هذه المناظرة، التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، ، بشراكة مع مختلف القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية المعنية، وبدعم من الاتحاد الأوروبي واليونيسيف، تهدف  إلى فتح نقاش عمومي بين مختلف القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية والفاعلين الاقتصاديين والفرقاء الاجتماعيين ومنظمات المجتمع المدني والخبراء، من أجل إيجاد تصور مندمج ومتوافق عليه لنظام الحماية الاجتماعية، كمكون أساسي من مشروع النموذج التنموي الجديد، قادر على تجاوز الاختلالات والإكراهات الحالية التي تحد من وقع هذا النظام على المواطن وعلى التنمية البشرية والاجتماعية بصفة عامة.

وتابع  نفس المصدر ان  هذه المناظرة تهدف أيضا  إلى إيجاد الأجوبة الكفيلة بإعادة الهيكلة الشاملة والعميقة للبرامج والسياسات الوطنية في مجال الدعم والحماية الاجتماعية، وتوفير خارطة الطريق للانتقال إلى نظام جديد ينبني على حكامة جديدة لتدبير منظومة الحماية الاجتماعية، وعلى نظام ناجع للاستهداف أكثر إنصافا على المستوى الاجتماعي والمجالي، وضمان تكامل السياسات العمومية والتقائيتها لعقلنة المجهود الوطني والمقدرات المالية، مع البحث في توفير التمويل اللازم لذلك، وتوسيع التغطية الاجتماعية لتشمل جميع الشرائح الاجتماعية والوقاية من المخاطر الاقتصادية والاجتماعية الآنية والمستقبلية، في أفق تعميمها على كافة المواطنات والمواطنين، وذلك انسجاما مع التوجيهات الملكية السامية الواردة في خطاب العرش بتاريخ 29 يوليوز 2018.