محطة24 – وكالات

رحبت قطر بدعوة الملك محمد السادس إلى حوار صريح ومباشر مع الجزائر “لتجاوز الخلافات الظرفية والموضوعية بين الطرفين”.

وأشادت وزارة الخارجية القطرية، في بيان يوم أمس الأربعاء 7 نونبر، بهذه الخطوة، راجية أن تكون “بداية لحوار بناء ومثمر”.

 

وسجل البيان أن قطر ترى في “فتح قنوات الحوار والدبلوماسية بين البلدين الشقيقين” تجلية لسحابة الخلاف، مؤكدا “ثقة قطر العالية في حكمة كلتا القيادتين ورغبتهما في تسوية الخلافات التي طال أمدها وحرصهما على إعلاء مصلحة شعبيهما لما فيه الخير والرخاء”.

 

وكان الملك محمد السادس أكد في خطاب ذكرى المسيرة الخضراء، امس الثلاثاء، استعداد المغرب لإجراء حوار مباشر وصريح مع الجزائر “من أجل تجاوز الخلافات الظرفية والموضوعية، التي تعيق تطور العلاقات بين البلدين”، مقترحا “إحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور، يتم الاتفاق على تحديد مستوى التمثيلية بها، وشكلها وطبيعتها”.