محطة24

كشف رئيس نقابة الفنادق والمطاعم الفرنسية، مارسيل بينيزيه، يوم أمس الأحد، عن إلغاء 50 بالمائة من الحجوزات السياحية في العاصمة باريس، على خلفية احتجاجات “السترات الصفراء”، وما رافقها من أعمال عنف أمس السبت. كما وصف الوضع السياحي الحالي في باريس بأنه “كارثي”.

 

وقال بينيزيه في تصريحات لشبكة “بي.إف.إم” التلفزيونية الفرنسية، إنّ “50 بالمائة من السياح ألغوا بالفعل حجوزاتهم، أو غادروا باريس من دون استكمال رحلتهم، وتوجهوا إلى لندن، أو ألمانيا، أو حتى إسبانيا”.