تفاصيل حول اول خروج لمثلي مراكش وطلب اللجوء للخارج

محطة24

في أول خروج “مثلي مراكش”، المتابع في حالة سراح عقب ارتكابه حادثة سير وفراره ليلة رأس السنة الميلادية، قال بأنه يباشر إجراءات طلب اللجوء لدى دولتين أوروبيتين؛ هما السويد أو هولندا. 


وأوضح مثلي مراكش، في تصريح صحافي،”أرفض مغادرة المنزل، وأخاف من أعين الجيران، والمواطنين، وأخرج متنكرا تحت ملابس، ونظارات شمسية تخفي ملامح وجهه كليا، وأول ما يتعرف الناس علي، يبدؤون بالصراخ. لهذا أنا أطالب بتدخل الملك من أجل إنصافي، أنا مختلف وإذا لم تقبل هذه البلاد الاختلاف، فلتعلمنا لنخرج إلى حيث الاعتراف بالاختلاف والاحترام”.

يذكر أن المدير العام للأمن الوطني أصدر عقوبات تأديبية تنوعت ما بين التوقيف المؤقت عن العمل والتوبيخ والإنذار في حق أربعة مسؤولين يعملون بولاية أمن مراكش، برتبة عميد شرطة إقليمي وعميد ممتاز وضابط أمن ممتاز وضابط أمن، وذلك لإخلالهم بالتزاماتهم المهنية وعدم اتخاذهم التدابير الاحترازية اللازمة للمحافظة على المعطيات الشخصية الخاصة بشخص كان موضوع بحث تمهيدي في قضية حادثة سير بدنية ، في اشارة الى الشخص المثلي بطل فضيحة ليلة رأس السنة بالمدينة الحمراء.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.