أوغلو: الولايات المتحدة تواجه صعوبات في الانسحاب من سوريا

محطة24

قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، الأربعاء 09 يناير، إن الولايات المتحدة تواجه صعوبات في الانسحاب من سوريا، مشددا على أن الانفصال عن “المنظمة الإرهابية” يكون صعبا بعد كل هذا الارتباط.

 وقال تشاووش أغلو، في تدخل بالبرلمان التركي حول التطورات الأخيرة في السياسة الخارجية التركية، “نرى هنا أن الولايات المتحدة تواجه صعوبات في الانسحاب من سوريا.. الخروج يكون صعبا بعد كل هذا التقارب مع منظمة إرهابية (ي ب ك/بي كا كا)”، مبرزا “صدور أصوات مختلفة من مؤسسات داخل الولايات المتحدة بخصوص الانسحاب من سوريا”.

 كما جدد رفض بلاده بشدة للذرائع والخطابات الصادرة عن الجانب الأمريكي، من قبيل “لا تقتلوا الأكراد”، مؤكدا أن تركيا تدعم وحدة الأراضي السورية ولا تتردد في اتخاذ الخطوات اللازمة شرق نهر الفرات. 

وأوضح أن بلاده تبحث في الوقت الراهن كيفية تنسيق عملية انسحاب الولايات المتحدة من سوريا، مشيرا إلى أن التنسيق بشأن الانسحاب جرى تناوله خلال زيارة مستشار الأمن القومي جون بولتون، ورئيس الأركان الأمريكي جوزيف دانفورد، والمبعوث الأمريكي الخاص إلى التحالف الدولي لمكافحة تنظيم “داعش” جيمس جيفري، إلى العاصمة التركية أنقرة أمس الثلاثاء.

 وأكد تشاووش أوغلو أن هناك مساعيا من قبل بعض الدول لجعل الولايات المتحدة تتراجع عن قرار الانسحاب، مسجلا “نقيم هذه القضايا بشكل مفصل مع نظرائنا”. من جهة أخرى، قال الوزير إن تركيا تريد، أيضا، إلى جانب الدول الغربية، تنسيق هذه العملية مع روسيا وإيران باعتبارها تتعاون معهما في مسار “أستانة”، مضيفا أنه لم تحدث مشكلة في تطبيق الاتفاق التركي الروسي بشأن محافظة إدلب السورية، حتى اليوم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.