بوطيب يطالب بطرد الجماني من البام بسبب صفعه الامين العام للحزب

0

محطة24

قال الناشط الحقوقي عبد السلام بوطيب والقيادي بحزب البام “لقد اختلفت مع حكيم بنشماس أكثر مليون مرة لكن لم أفكر يوما في صفعه… لا الانسان ولد أن يحضن لا أن يصفع خاصة اذا كان من طينة عبد الحكيم”.

وكتب في تدوينة نشرها على صفحته على الفايسبوك “صحيح أن الذي صفع من طرف المدعو “سيدي” الجوماني اسمه عبدالحكيم بنشماس؛ من حقه التصرف في خديه كما شاء. لكن الشخص أميننا العام؛ و لحزبنا قواعد و لجنة أخلاقيات؛ و الشخص نفسه رابع رجل في هرم الدولة الموقرة؛ و للدولة محاكم تحقق الحقوق للناس، والشخص منا ؛”

وأضاف بوطيب صديق بنشماس في الاعتقال ” قد قضينا زهرة عمرنا في السجون من أجل الحق؛ و لنا الحق في ما نريد الذهاب اليه؛ عبدالحكيم يتذكر كيف أن صفع واحد منا و نحن سجناء كان يكلف الدولة أنداك من مقاومة لتهدئتنا، لكن كنا من أولى الألباب ؛ و ما زلنا و قلبنا على الوطن…..”

ليخلص بوطيب في نفس التدوينة “لذا لا مكان للمدعو الجوماني بيننا ، و ان كان هو صحراوي فكل المغاربة صحراويين … و لا مزايدة على الوطن . و ليذهب تجار “الوطنية ” و الاستثناء الي جهنم. بالنسبة لي لا مكان لي حيث يوجد مثل هذا النوع “البشري” …… لقد سبقت ان اختلفت مع حكيم اكثر من مليون مرة لكن لم أفكر يوما في صفعه … لان الإنسان ولد أن يحضن لا أن يصفع خاصة اذا كان من طينة عبد الحكيم”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.