استفادة 352 طالبا إفريقيا من خدمات طبية مجانية بمبادرة من التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية

0

محطة24

استفاد 352 طالبا يمثلون 19 بلدا إفريقيا من خدمات طبية واستشارات مجانية في العديد من التخصصات ، في إطار برنامج طبي تضامني، نظم أول أمس الاثنين بالحي الجامعي الدولي بمدينة العرفان بالرباط ، بمبادرة من التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية وشراكة مع الاتحاد الإفريقي للتعاضد، والوكالة المغربية للتعاون الدولي .

وشملت هذه الخدمات الطبية والاستشارات المجانية العديد من التخصصات همت طب العيون ( 74) والأسنان (43) والقلب والشرايين (63) وطب النساء والتوليد (22) والطب العام ( 60) والكشف على الضغط والسكري ( 90 ). والأمراض الجلدية.

وتروم هذه المبادرة ، التي تندرج في إطار تفعيل إستراتيجية التعاون جنوب-جنوب ، الذي يعد من أولويات الدبلوماسية المغربية، طبقا للتوجيهات الملكية السامية ، تسهيل ولوج الطلبة الأفارقة إلى العلاجات الصحية وتوفير أفضل الخدمات لهم وتقريبها منهم .

ولهذه الغاية، وضعت رهن إشارة الطلبة الأجانب شاحنة متنقلة لطب الأسنان، وقاعات مجهزة باللوازم الطبية بمركز الاستشارات الطبية بالحي الجامعي الدولي.

وقد لاقت هذه المبادرة استحسانا لدى الطلبة الأفارقة، حيث عبر الرئيس الشرفي لجمعية الطلبة الأطباء والصيادلة الأفارقة بالمغرب مانغارا بادون ( مالي)، وهو طالب في السنة الخامسة بكلية الطب والصيدلة بالرباط ،عن ارتياحه البالغ لهذه المبادرة التي أقدمت عليها التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية والتي أتاحت الفرصة للطلبة من مختلف الجنسيات للاستفادة من فحوصات طبية مجانية في تخصصات متعددة .

وقال “بصفتي طالبا بكلية الطب والصيدلة فإن التعاضدية فتحت أمامنا أبواب التطبيب واندمجنا في المناخ الطبي . لقد استفدنا بالخصوص من كيفية إجراء الاستشارات الطبية وطريقة التعامل مع المرضى”. وأضاف مانغارا “نتمنى أن تستمر مثل هذه المبادرات، وأن تتوسع لتشمل اختصاصات أخرى لفائدة الطلبة الذين يدرسون في المغرب والذين أصبحوا جزءا من المغاربة”.

وقد استفاد من هذا البرنامج الطبي التضامني طلبة من 19 بلدا إفريقيا وهي السنغال وجيبوتي ومدغشقر وغينيا ونيجيريا والسودان والنيجر وبوركينافاسو والرأس الأخضر وساوثومي وجنوب إفريقيا وموريتانيا والغابون والكوت ديفوار وبنين والطوغو وكينيا ومالي وغانا.

ويذكر أن المغرب يرأس الاتحاد الإفريقي للتعاضد، الذي يتخذ من الرباط مقرا له ، في شخص السيد عبد المولى عبد المومني ، رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.