حظر للتجول في بغداد بعد مقتل تسعة أشخاص خلال 24 ساعة في العراق

0

محطة24

أعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، فجر الخميس، فرض حظر تجول كامل في بغداد بعد يومين من الاحتجاجات التي أسفرت عن مقتل تسعة أشخاص، فيما دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، إلى إضراب عام، دعما للاحتجاجات في أنحاء البلاد.

وقال عبدالمهدي في بيان، إن حظر التجول في بغداد سيكون اعتبارا من الساعة الخامسة من صباح يوم الخميس وحتى إشعار آخر.

وأضاف البيان أنه سيجري “استثناء المسافرين من وإلى مطار بغداد وسيارات الإسعاف والحالات المرضية من قرار حظر التجوال”.وكذ العاملين في الدوائر الخدمية كالمستشفيات ودوائر الكهرباء .

وأشار عبد المهدي إلى أن “المحافظين هم المناطون باتخاذ القرار الخاص بإعلان حظر التجول في محافظاتهم”.

وفي السياق، دعا زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، امس الأربعاء، إلى “ضرورة الحفاظ على سلمية التظاهرات الشعبية التي تشهدها البلاد، وإسنادها باعتصامات سلمية أو إضراب عام من الشعب كافة”.

وأغلق الأمن العراقي، مساء امس الأربعاء، جميع مداخل المنطقة الخضراء المحصنة أمنيا بالعاصمة بغداد وفرض إجراءات مشددة حول محيطها منعا لاقتحامها من قبل المتظاهرين، بحسب مصدر أمني.

وتجددت الاشتباكات بين المحتجين وقوات الأمن العراقية امس في عدة مناطق بالبلاد في أكبر تعبير عن الغضب الشعبي ضد حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الذي ترأس اجتماعا طارئا لمجلس الأمن الوطني العراقي.

وذكرت تقارير إعلامية ،أن المئات من المتظاهرين تجمعوا في ساحة الطيران القريبة من ساحة التحرير وسط بغداد وفي الشوارع والمناطق القريبة منها احتجاجا على الظروف المعيشية وتفشي الفساد.

وأقدم متظاهرون في مناطق أخرى في أطراف بغداد كالبلديات ومدينة الصدر ومنطقة الحسينية على قطع الطرق بالإطارات المشتعلة رافعين شعارات منددة بالأداء الحكومي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.