هكذا ستخلد مجموعة الدراسات والابحاث حول البحر الأبيض المتوسط تخلد ذكراها الثلاثين

0

محطة24

في ضوء التحولات الكبرى التي تجري في السياق العالمي الراهن، والتي تؤثر بشكل واضح في مختلف المناطق الإقليمية على المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية، تنظم مجموعة الدراسات والأبحاث حول البحر الأبيض المتوسط، التي يترأسها ذ الحبيب المالكي، وهي تخلد الذكرى الثلاثين لتأسيسها، لقاءها السنوي حول موضوع: “المتوسط المتعدد في محيط العولمة واختلال التوازن الإقليمي”، وذلك يوم السبت 7 دجنبر 2019 .

وحسب بلاغ توصلت به محطة24، سيتناول هذا اللقاء الدولي، الذي سيجمع مفكرين وباحثين من تخصصات متعددة ينتمون لضفتي البحر الأبيض المتوسط، مجموعة من القضايا الأساسية من بينها: الحكامة العالمية، والقوى الإقليمية الصاعدة، واندماج المجموعات الاقتصادية الإقليمية، وسياسات الهجرة، ومكافحة الإرهاب، والحوار بين ضفتي البحر الأبيض المتوسط وغيرها.

وأضاف نفس المصدر أن البرنامج العام لهذه التظاهرة الفكرية سيتمحور حول ثلاثة محاور رئيسية هي:

  • البحر الأبيض المتوسط في السياق العالمي الجديد ؛
  • البحر الأبيض المتوسط المتعدد ورهانات المنافسة والنفوذ ؛
  • المنظورات المتوسطية في ضوء السياسة الإفريقية الجديدة للمغرب.
You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.