محطة24

نظمت الحركة التصحيحية لصيادلة الصيدليات المتواجدة بجهة الرباط وسلا وتمارة والنواحي وقفتها الاحتجاجية أمام الغرفة النقابية للصيادلة بحي الرياض بالرباط يوم أمس الثلاثاء 13 مارس على الساعة العاشرة صباحا وذلك احتجاجا على عدم تنظيم الغرفة النقابية لصيادلة الجهة لانتخابات منذ أزيد من 12 سنة.

وردد المحتجون شعارات من قبيل،” هذا عار هذا عار النقابة في خطر..هذا عار هذا عار الصيدلية في خطر .. لا سلام لا استسلام .. الانتخابات إلى الأمام .. بالوحدة والتضامن لي بغيناه يكون يكون”.

واعتبرت حليمة سليم العلوي المنسقة للجهوية للحركة التصحيحية، إن هذه الوقفة تأتي احتجاجا على عدم تجاوب  الغرفة النقابية لصيادلة الجهة من خلال عدم تنظيمها لانتخاباتها لأزيد من  12 سنة.

هذا وأكدت العلوي للموقع استمرار وقفاتها الاحتجاجية إلى غاية تصحيح هذا الوضع الذي وصفته ب”غير القانوني” للغرفة النقابية كما أن الحركة التصحيحية ستلجأ للقضاء ليقول كلمته الأخيرة تقول المتحدثة مضيفة أن الحركة التصحيحية تطالب بكشف ومراجعة التقارير المالية للغرفة النقابية.

وقد شارك في هذه الوقفة الاحتجاجية مجموعة من الصيادلة الذين نددوا بما أسموها “خروقات ينهجها أعضاء مكتب هذه النقابة”.