محطة24

رفع المغرب درجة التأهب بعد انتشار وباء الكوليرا في الجزائر حيث شدد الإجراءات الإحترازية على الحدود تحسباً لانتقال الوباء الخطير إلى داخل المملكة.

وسخرت السلطات المغربية عمالاً لرش مبيدات على طول الحدود البرية الفاصلة بين المغرب والجزائر على مستوى الجهة الشرقية.

  

وهمت عملية رش المبيدات الأحراش وآبار للمياه منتشرة على الحدود من جهة المملكة و ذلك بعد انتشار وباء الكوليرا في الجزائر و أودى بحياة شخصين.

الحكومة كانت قد نفت وجود أي تسرب، إلى حدود الساعة، لوباء داء الكوليرا إلى المغرب مطمئنةً المغاربة بعدم وجود أي خطر ولا أي تسرب للداء.