محطة24 – سلا – أبو أيمن

 

توفي ليلة أمس الاربعاء بالمستشفى، المناضل الاتحادي والنقابي الصلب محمد الملاقات عن عمر 75 سنة ،حيث ووري جثمانه الثرى بتراب مقبرة سيدي بلعباس في جنازة مهيبة حضرها أسرة الفقيد وعدد من مناضلي الإتحاد الإشتراكي  بالإضافة لنشطاء حقوقيين ويساريين ونقابيين، وجمعويين.

و خبر المرحوم معارك و شدائد في صفوف القوات الشعبية داخل الإتحاد الوطني ثم الإتحاد الإشتراكي و كواحد من أطر و قادة النضال النقابي في المركزية النقابية الاتحاد المغربي للشغل ثم بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل ،و نضال  الفقيد في سنواته الاخيرة بمركزية الفدرالية الديمقراطية للشغل.

كان الفقيد معروفا بحضوره الدائم في المحطات النضالية النقابية وفي الساحة التعليمية والتجمعات التعبوية والمناصرة للقضية الفلسطينية، كما تميز بمداخلاته النقابية والسيا سية الجريئة ، و لم تنل سنوات السجن والتعذيب من صلابته وجرأته رغم ما خلفته من ندوب وآثار صحية وأمراض وشمت جسده وعقله.

رحم الله سي محمد و بدل محبته صبرا . و كل التعازي لأرملته السيدة سعاد و أبنائه ؛ طارق و صلاح الدين و عادل و عصام .