120×600
120×600

بنعبد القادر: إصلاح الوظيفة العمومية رهين بالانتقال من نموذج إداري لتدبير المسارات إلى نموذج لتدبير الكفاءات

محطة24  –  العيون

شدد  محمد بنعبد القادر، عضو المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، و وزير إصلاح الإدارة و الوظيفة العمومية، أن المدخل الأساسي للإصلاح، هو الانخراط في انتقال تدريجي من نموذج للوظيفة العمومية يقوم على تدبير المسارات إلى نموذج يتأسس على تدبير الكفاءات، وأضاف أن هذا الانتقال سيسمح بتأهيل الموارد البشرية وتجويد أدائها الوظيفي.

وأبرز  محمد بنعبد القادر، في عرض جماهيري حضره العديد من الفعاليات المهنية و التنظيمات النقابية و الحقوقية، نظمته الكتابة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي بإقليم العيون، يوم السبت 03 مارس 2018، في موضوع ” الإصلاح الإداري و الجهوية المتقدمة”، أن التطورات التي عرفها المغرب على مستوى العديد من المجالات السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية ، لم يواكبها تطور مهم للإدارة المغربية، وبشكل يجعلها تضطلع بمهامها في الإسهام في تحقيق التنمية، وهو الوضع الذي خلق إجماعا لدى جل الفاعلين، حول ضرورة الإسراع بالإصلاح الإداري، وقد شكلت مضامين الخطب الملكية في هذا الشأن، بالإضافة إلى المقتضيات الدستورية، ركيزة أساسية استند عليها البرنامج الحكومي، والتصور الحكومي لمداخل و أوراش إصلاح الإدارة و الوظيفة العمومية.

وعقب العرض الذي قدمه الوزير الاتحادي، فتح باب النقاش لتدخل العديد من الفعاليات، لإبداء آرائها و طرح تساؤلاتها بخصوص البرنامج الحكومي لإصلاح الوظيفة العمومية، واضطر مسير الجلسة، إلى توسيع لائحة المتدخلين لثلاثة مرات من أجل تمكين جميع الراغبين من تناول الكلمة و محاورة الوزير، الذي تفاعل بكامل الأريحية و الصراحة مه التدخلات، لينتهي اللقاء في جو احتفالي أخوي، لم يسبق أن شهده قصر المؤتمرات بالعيون مع فاعل حكومي.

Leave A Reply

Your email address will not be published.