استمرار فعاليات مهرجان الرباط لسينما المؤلف حسب البرنامج الفني وسط اهتمام اعلامي وطني وعربي ودولي متميز

محطة24

 

تتواصل فعاليات مهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف حسب برنامجه الفني الممتاز المنتقى بذكاء وحس فني عالي من قبل حمادي كيروم المدير الفني للمهرجان، في الفضاءات الستة التي تم اختيارها على مستوى اربع مقاطعات  تابعة  للعاصمة الرباط.

 

وما يثلج الصدر ويبعث على الارتياح هو الاقبال المنقطع النظير والتجاوب الكبير للجمهور الوطني والرباطي مع فقرات البرنامج وكذلك الانشطة الموازية لهذه الدورة 23 والمتمثلة اساسا في ندوات المهرجان والمستر كلاس حيث ساد خلالها نقاش عالي وذو بعد مهني عميق يتوخى الرفع من مستوى هذا الفن الاصيل من حيث الشكل والمضمون وعلى المستوى الفني والتقني خدمة لترسخ القيم النبيلة وتقدم الانسانية.

 

فبالرغم من احوال الطقس الممطرة،  فالجمهور المتعطش للثقافة والفن يعي جيدا ان المهرجان فرصة سانحة للاستمتاع بأفلام سينمائية وراءها مبدعين كبار لهم بصمتهم في المجال، لذلك نجد فضاءات العرض خاصة سينما الفن السابع التي تحتضن افلام المسابقة الرسمية ومسرح محمد الخامس الذي يشهد عروض الافلام المغربية  لمخرجين مغاربة متميزين، تمتلئ عن اخرها بالجمهور.

 

كما أن المتابعين للمهرجان عبر البث المباشر على الشبكات الاجتماعية تلقى هي الاخرى تفاعلا ومتابعة كبيرين حيث يصل احيانا عدد المتابعين المباشرين لها الى اكثر من 64 الف شخص وعدد المتابعين الغير المباشرين يصل الى 3 ملايين متتبع.

 

وتجدر الاشارة، أن هذه الدورة تعرف مواكبة اعلامية متميزة حيث يتواجد ضمن لائحة الصحافة المعتمدة لتغطية هذه الدورة وسائل الاعلام الوطنية والعربية والدولية المختلفة من قنوات وصحف ورقية ومواقع الكترونية يصل مجموعها الى 60 منبرا اعلاميا.

 

واستطاعت هذه المنابر الاعلامية، أن تنقل وتغطي هذه التظاهرة الثقافية من عاصمة المغرب بنجاح كبير حيث يتضح ذلك من خلال نتائج البحث عن المعطيات المتعلقة بالمهرجان في محركات البحث على شبكة الانترنيت،  عدد كبير ومتنوع  من الصفحات التي تتضمن مقالات وفيديوهات تهم هذه الدورة 23.

 

ونحن في وسط زمن هذه الدورة، يطيب لادارة المهرجان ان تقدم تحية تقدير وشكر الى كل الفعاليات المشاركة في المهرجان من سينمائين ومخرجين، ومهنيين، ونقاد  ثم الى معتمدي الصحافة الوطنية والعربية والدولية على المجهودات المبدولة والقيام بمهامهم الاعلامية على أحسن وجه.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.