وزارة الصحة تتطلع إلى ضمان تدبير مثالي للموارد البشرية

0

محطة24

الصخيرات – أكد مدير الموارد البشرية بوزارة الصحة، عادل زنيبر، اليوم الجمعة بالصخيرات، أن الوزارة تتطلع إلى ضمان تدبير مثالي للموارد البشرية من أجل تحسين جودة خدماتها والاستجابة للتحديات المرتبطة بالوضعية الراهنة.

وأوضح السيد زنيبر خلال افتتاح أشغال الوطني حول تدبير الموارد البشرية بالقطاع الصحي، أنه إذا كانت الموارد البشرية للقطاع التي تمكنت من الاستجابة للتحديات التي وضعت أمامها، فإن الرهانات المستقبلية تظل أكثر، خصوصا في ما يخص تنزيل الورش الوطني المتعلق بالحماية الاجتماعية والانخراط فيه.

وأشار في الصدد إلى أن النقص المسجل في الموارد البشرية يستدعي اتخاذ مجموعة من المقاربات والحلول والقرارت الآنية والمبرمجة على المديين القصير والمتوسط للتمكن من ضمان نجاعة المنظومة الصحية.

وأكد السيد زنيبر أن هذا اللقاء يعتبر فرصة للاستحابة لمجموعة من التحديات والانكباب على مباشرة مجموعة من الإصلاحات الهيكلية والمتعلقة بتأهيل منطومة التكوين و تعزيز آليات تبسيط ورقمنة المساطر المتعلقة بتدبير الموارد البشرية وتدعيم التدبير الحهوي للموارد البشرية حسب الإمكانيات المتاحة لكل جهة.

وأشار المسؤول إلى أن هذا اللقاء يعد فرصة أيضا لتحقيق المقاربة التشاركية التي تنهجها الوزارة و لإغناء النقاش حول المواضيع المطروحة بهدف بلورة خارطة طريق للفترة الانتقالية التي تعيشها للسنتين المقبلتين.

ويهدف ورش التدبير الأمثل للموارد البشرية بقطاع الصحة إلى وضع وتسهيل سبل تعزيز آليات تبسيط ورقمنة المساطر والاجراءات الإدارية المتعلقة بإقرار التدبير الجهوي للموارد البشرية من أجل تقييمها واستشراف الامكانيات المتاحة لتعزيز هذا التوجه في إطار الجهوية كخيار استراتيجي.

وتم التوقف عند التدبير الجهوي للموارد الموار البشرية عبر دعم المصالح اللامركزية، بالإضافة إلى اتخاذ عدد من الإجراءات الآنية والمستعجلة والمتمثلة، في دعم المصالح المعنية بتديير الموارد البشرية بالرأسمال الكافي والموارد اللوجشتيكية اللازمة والعمل على بلورة شراكات بين المديريات الجهوية للصحة ومعاهد التكوين والجامعات.

كما سيتم بهذه المناسبة عقد الاجتماع السابع للجنة التنسيق التكوين بالمعاهد العليا للمهن التمريضية وتقنيات الصحة، وذلك قصد إرساء دعائم حديثة في هذا المجال لتوفير موارد بشرية مؤهلة كفيلة بتقديم خدمات صحية ذات جودة بجميع جهات المملكة.

ويشكل هذا اللقاء فرصة لاستعراض أهم المشاريع والإصلاحات التي تعتزم وزارة الصحة مباشرتها في هذا المجال ، ولا سيما مشروع تأهيل منظومة التكوين عبر الرفع من القدرة التكوينية للمؤسسات التابعة.

كما سيعرف هذا اللقاء استحضار تجربة وزارة الصحة في إقرار التدبير الجهوي للموارد البشرية من أجل تقييمها.

وسيعرف هذا اللقاء الذي يشارك فيه عدد من المسؤولين عن تدبير الموارد البشرية والتكوين في المجال الصحي إصدار مجموعة من التوصيات ستشكل أرضية لإعداد خطة استراتيجية لتنمية الموارد البشرية لسنتي 2021-2022 تستجيب لتحديات المرحلة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.