دراسة : السمنة المفرطة قد ترفع خطر الإصابة بسرطان الكلى

محطة24 

كشفت دراسة بريطانية حديثة،  أن زيادة الوزن والسمنة المفرطة، يمكن أن ترفع خطر الإصابة بسرطان الكلى، بنفس النسبة التي يسببها التدخين ، حيث أن السمنة تتسبب في حوالي 25 في المائة من إصابات سرطانات الكلى، فيما يؤدي التدخين إلى نفس نسبة الإصابة أيضا.

أوضحت الدراسة، التي أجرتها مؤسسة أبحاث السرطان في بريطانيا، ونشرت نتائجها صحيفة “الغارديان” أن  نحو 20 ألف شخص أصيبوا بسرطان الكلى في بريطانيا خلال العقد الماضي بسبب السمنة المفرطة، التي رفعت معدلات الإصابة بالمرض بنسبة 40 في المائة خلال نفس الفترة ومن المتوقع أن يستمر الارتفاع مستقبلا.

وأشار الباحثون إلى أن الوزن الزائد يتسبب في مقاومة الجسم للأنسولين وبالتالي ارتفاع مستوياته وانقسام الخلايا سريعا وإصابة الكلى بالسرطان.

وعن سبل مقاومة هذا الخطر، نوه الباحثون إلى أن “إجراء تغييرات صغيرة في الأكل والشرب والنشاط البدني والالتزام بها لفترة طويلة وسيلة جيدة للحصول على وزن صحي”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.