120×600
120×600

المنصوري تراسل الداخلية وتستعد لدعوة المجلس الوطني الاستثنائي لتحديد مصير بنشماس

0

محطة24

في تطورات مثيرة يشهدها حزب الأصالة والمعاصرة، فبعد طرد أحمد اخشيشن من االمكتب السياسي من طرف الامين العام حكيم بنشماس يوم امس وعدد من القرارات السابقة، افادت مصادر ، أن فاطمة الزهراء المنصوري رئيسة المجلس الوطني للحزب، راسلت وزارة الداخلية بخصوص القرارات الأخيرة التي أعلن عنها الأمين العام، حكيم بنشماش، كما أنها تستعد للدعوة إلى عقد مجلس وطني استثنائي.

وكشفت نفس المصادر، أن “المنصوري دشنت عودتها بقوة إلى الحزب، فبعد اللقاء الذي احتضنه منزلها بمراكش يوم الجمعة الماضي، وجمعها بعدد من قيادات الحزب، عقب الإفطار الذي أشرف عليه عبد اللطيف وهبي في مراكش، ستعلن في الساعات القليلة المقبلة عن تاريخ عقد المجلس الوطني بنقطة وحيدة في جدول أعماله، هي تحديد مصير حكيم بنشماش كأمين عام حالي للحزب”.

وتابعت ذات المصادر أن “المنصوري راسلت وزارة الداخلية كذلك للردّ بصفتها رئيسةً للمجلس الوطني على قرارات بنشماش بتجريد الأمناء والمنسقين الجهويين من مهامهم، معتبرةً أنها غير قانونية”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.