120×600
120×600

فرنسا .. إجراءات أمنية لحماية باريس وجمهور الجزائر في نهائي افريقيا

0

محطة24

قالت وسائل إعلام فرنسية، إن وزير الداخلية الفرنسي، لوران نونيز، يدرس اتخاذ إجراءات أمنية مشددة، يوم الجمعة المقبل، تزامنا مع نهائي بطولة الأمم الأفريقية في المباراة التي ستجمع منتخبي الجزائر والسنغال في استاد القاهرة الدولي.

وأوضحت وسائل الإعلام أن هذه الإجراءات تأتي تحسبًا لمخاوف تحول احتفالات الجالية الجزائرية إلى أعمال شغب من قبل البعض.

وأكد وزير الداخلية الفرنسي، بحسب صحيفة “لو باريسيان” ، أن من بين أبرز الإجراءات المنتظر اتخاذها، غلق شارع شانزلزيه الشهير في العاصمة الفرنسية باريس، بعدما شهد أعمال شغب عقب مواجهتي الجزائر أمام كوت ديفوار ونيجيريا، في الدورين ربع النهائي ونصف النهائي بكأس أفريقيا التي تقام فعاليتها في مصر.

ومن الواضح أن الإجراءات الأمنية الفرنسية، لا تستهدف حماية باريس فقط، ولكن أيضا حماية الجمهور الجزائري، في ظل الطبيعة العالمية لاختراق الاحتفالات من قبل بعض مثيري الشغب أو اللصوص، بإلصاق الأذى بالمحتفلين أو بالممتلكات في المناطق التي تقام فيها الاحتفالات الجماهيرية.

وشهدت منطقة الشانزليزيه،أعمال شغب وتكسر واجهات محال، وقت احتفالات الجمهور الجزائري بالصعود إلى دور نصف النهائي على حساب كوت ديفوار.

وبحسب وكالة فرانس برس، نهب عشرات الأشخاص محلين تجاريين بالقرب من جادة الشانزيليزيه، وقامت مجموعات بمهاجمة 3 محال تجارية لبيع دراجات نارية، وبعد كسر واجهتي محلين آخرين، قام أشخاص بنهبهما.

أما في مباراة الصعود إلى النهائي التي جاءت بالفوز على نيجيريا، بهدفين مقابل هدف، فاندلعت في باريس، بعد ساعة من انتهاء اللقاء، مواجهات بين الشرطة ومشجعين محاربي الصحراء.

وبحسب إذاعة “فرانس بلو” ،أوقفت السلطات بين ليل يوم الأحد وفجر الاثنين الماضيين، 25 مشجعا رفضوا الانصياع لأوامر وتعليمات الشرطة في جادة الشانزليزيه

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.