العثماني يقطر الشمع على بنكيران: سياسة الغرور تُؤْذِي الإنسان.. نحتاج الى الحكمة وبعد النظر

0

محطة24

وجه سعد الدين العثماني الأمين العام لحزب “العدالة والتنمية” انتقادات غير مسبوقة لسلفه في الأمانة العامة للحزب، عبد الاله بنكيران، وذلك في كلمة ألقاها يوم السبت، في المؤتمر الوطني الثامن لمنظمة “التجديد الطلابي”، المنعقد ببوزنيقة.

وقال العثماني “لا يظن أي طرف أنه لوحده مضوي البلاد، هناك شراكة وتعاون ونتعامل بمنطق اليد في اليد، وبدون هذا لا نستطيع مواجهة التحديات وهي كالأمواج الهادرة التي تعصف بالشعوب والدول”.

وأضاف “سياسة الغرور تُؤْذِي بالإنسان، ونحتاج إلى الحكمة وبعد النظر ورؤيا عميقة وإلى منطق التعاون”.

وتابع كلامه قائلا :”ما يقال عن القانون الإطار فيه الكثير من المبالغة، نادوا على أعضاء لجنة التعليم وكلهم مفتشين تربويين أفنوا عمرهم في التعليم، أنصتوا للوزير خالد الصمدي الذي كان مكلفا بملف التعليم في ديوان عبد الإله ابن كيران، لديكم خبراء في الحركة اسمعوا لهم، والصمدي كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي هو من وضع النسخة الأولى من القانون الإطار في عهد بنكيران”.

وأشار العثماني أنه عندما كان عند شبيبة الحزب اكتشف أن الأغلبية لم يقرأوا  القانون، لقد قاموا فقط بالإنصات لشريط فلان “يقصد بنكيران”، وأخذوا كلامه وبهذا أنتم لستم شباب، لأن الشباب يجب أن يكون لهم رأيهم الخاص ولا يكونوا ببغاوات يردون ما يقال لهم.

وأضاف “نحن لا نقلد أي أحد بمجرد أنه زعيم أو عالم أو كبير، وردنا على كلام شخص ليس معناه أننا ضده”.

وخاطب العثماني الحاضرين في المؤتمر بالقول: “استغلوا الفرص بدل البكاء على مادتين، وغيروا الواقع نحو الأفضل، وعليكم قراءة القانون بهدوء، بدل توزيع الاتهامات المجانية”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.