ارتسامة أولى عن أمنية لم تتحقق: “عن ذ عبد الرحمان اليوسفي.. أريد أن أكتب”

0

محطة24 – بقلم بنيونس المرزوقي

كانت أمنيتي (ولا زالت) أن تُتاح لي الفرصة للكتابة عما عايشته من وقائع وأحداث طيلة حكومة التناوب التوافقي.. حكومة الأستاذ عبد الرحمان يوسفي..


كنت مُستشارا بديوان الأستاذ (المرحوم) محمد بوزوبع.. ولأسباب عديدة (لا مجال لذكرها الآن) تم تمكيني من حضور اجتماعات بين وزارية عديدة كان يترأسها السيد الوزير الأول آنذاك.. بعد أن كنت أحضر اللجان التقنية فقط..
حضرت جل الاجتماعات المتعلقة بالحريات العامة، وقضايا التربية والتكوين، التكوين المهني، قضايا المرأة والطفل، الهجرة…


وأقولها بصراحة: كان رئيس حكومة في زمن كان الدستور يتحدث فقط عن وزير أول: تاريخه.. شخصيته.. مُتابعته.. دقة ملاحظاته.. كان تفرض على الوزراء احترامه..


ورغم ما يتحدث عنه بعض “المحللين: و”الأكاديميين” عن وزارات السيادة.. فإن حديثهم ليس بالدقة اللازمة في حالات عديدة..


أمنيتي هي أن أفصل في بعض المواضيع.. لولا أن احترام السر المهني يمنعني من ذلك.. لذا سأكتفي بارتسامات تهم الشكل دون أن تصل حد المضمون..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.