السفارة البلجيكية تتدخل على الخط في قضية المتطوعات

0

محطة24

حذرت السفارة البلجيكية الجمعية التي أشرفت على إرسال شابات متطوعات من بلجيكا إلى إحدى القرى النائية ضواحي، مدينة تارودانت وكافة الجمعيات الخيرية، بعدم إرسال المزيد من المتطوعين للمغرب، عقب اعتقال أستاذ دعا إلى “ذبح” السائحات البلجكيات بسبب لباسهن.

واستفسرت السفارة البلجيكية الجمعية التي أشرفت على عملية “تزفييت” قرية “اضارنومان” النائية ضواحي مدينة تارودانت،  فيما إذا كانوا آمنين بعد “تهديدات” المعلم الذي جرى اعتقاله، وتسببت تهديداته في قلق لدى الشابات البلجيكات بسبب تخوفهن من إن كان الشخص المذكور حلَ بالمنطقة، وأكدت السفارة أن الشابات حتى الآن ليسوا في خطر.


 
وقالت كارين هيليجين، المتحدثة باسم الجمعية: “لقد تلقينا نصيحة بعدم إرسال مجموعات جديدة إلى المغرب، وسنلتزم بهذه النصيحة”.

ومنحت السفارة البلجيكية للشابات المتطوعات فرصة للراغبين منهن في مغادرة المغرب فورًا، إذ طالبت 3 شابات بلجكيات المغادرة من أصل 37 شابة، ومن المتوقع أن يُغادرنَ يوم السبت القادم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.